غروب شمس الأصيل..

عندما تلوح شمس الأصيل في الأفق وهي تتأهب للغروب ..يحكي لنا ذاك المنظر مواقف كثيرة وعبرات عديدة ..

الموقف الأول: يذكرنا بالتسبيح والتهليل لقوله تعالى “فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى ”

الموقف الثاني :يخاطبنا منظر الغروب أخي القارئ بقوله فقد مر نهار يوم كامل ماذا فعلنا فيه ؟؟وماذا أكتسبنا منه ؟؟ وفيم قضيناه ؟؟

الموقف الثالث : يوحي منظر الغروب بزوال يوم من شهر من عام لن يعود مرة أخرى ..وهذا يذكرنا بأننا حتماً في يوم من الأيام سنزول ولن نعود إلى هذه الدنيا أبداً ..

أذن فلنذكر الله عند شروقنا وغروبنا …ولنعمل الصالحات ولنحاسب أنفسنا قبل أن يأتي يوم تغرب فيه أرواحنا عن حياتنا الدنيا .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s