التقني تركي الدويش في أول حوار عربي مع خبير الفيروسات بشركة Kaspersky

image
ستيفان تناسي :
نعالج 70 ألف فايروس يومياً.
في إطار سعي إدارة الموقع نحو توفير المعلومة الصحيحة والدقيقة من مصادرها الصحيحة لزائريها ونظراً لما تمثله البرمجيات الخبيثة من :فيروسات وأحصنة طرواده وغيرها من هاجس لدى المستخدم في كيفية التعامل معها والوقاية منها اتجهنا لتوعية المستخدمين وبخاصة زائرينا الأكارم وذلك من خلال عمل حوار مع أعرق شركات الحماية Kaspersky يمثلها كبير محللي الفيروسات السيد /

Mr. Stefan Tanase

image

والذي تفضل مشكورا بالإجابة على الأسئلة وقد قام بإجراء وإدارة الحوار.

أ/تركي الدويش.

=======
إدراة الموقع تتقدم بخالص الشكر والامتنان لكل من :
السيدة / رويده شيبان .مديرة المبيعات -“كاسبرسكي لاب-الشرق الأوسط وتركيا” .
السيدة / نانسي أسعد . مديرة التسويق – “كاسبرسكي لاب-الشرق الأوسط وتركيا”
السيدة / سوزي بابيكيان .المنفذة في شركة GolinHarris الوكيل الدعائي لكاسبر سكي .
السيد / ستيفان تناسي . كبير الباحثين الأمنيين ، منطقة شرق أوروبا و الشرق الأوسط و أفريقيا، الفريق العالمي للبحث والتحليل.
إدارة الدعم الفني في المركز الرئيس للشركة بروسيا وفي منطقة الشرق الأوسط وتركيا.

======


1- الحوار باللغة العربية والذي تم نشره في مجلة الأسرة زاويتي (تقنية) :

أسهمت أجهزة الحاسوب الالي الحديثه وشبكة الانترنت في تيسير حياة الانسان وتسهيل تواصلهم مع بعضهم البعض –مهما تباعدت المسافات- وفي سرعة الحصول على المعلومة والخبر لكن كثيراً ما تقف البرمجيات الخبيثه من الفيروسات واحصنة طروادة وغيرها عثرة حجرة امام المستخدمين مما يواجهونه من خطر الاصابه بأحدها.
لتزويد المستخدم بكل ما يتعلق بالبرمجيات الخبيثه التقينا مع ستيفان تاناسي كبير محللي الفيروسات في شركة الآمن والحمايه الروسيه كاسبر سكي Kaspersky .

س1/ إن أول سؤال يتبادر إلى ذهن المستخدم والذي ما زال مبهما بالنسبة له عن الخطوات المثلى للوقاية من الفيروسات والبرمجيات الخبيثة والتي من شأنها أن تسهم في سلامة جهزتهم وبياناتهم من المخاطر؟

ج1/إن أول خطوة من الخطوات المثلى في الوقاية من الفيروسات هي استخدام برامج مرخصة ويفضل الحصول عليها من المصادر الموثوقة.والبعد عن المصادر المشبوهة وغير الموثوقة أو من خلال استخدام برامج مشاركة الملفات((تورنت)) حيث إنها في الغالب تتضمن أحصنة الطروادة (backdoored)وهو ماقد يؤثر على أجهزة المستخدمين أثناء تثبيت تلك البرامج كذلك فإن البرامج المقرصنة لا تحدث نفسها تلقائياً.
الخطوة الثانية في عملية الوقاية يجب التأكد من تحديث البرامج حتى المرخصة.فالتحديثات لا تتضمن فقط مزايا إضافية وإنما سد وإصلاح ثغرات في البرنامج وكثير من هذه الثغرات تعتبر من الثغرات الأمنية والتي من الممكن أن تستخدم كوسيلة لإصابة الأجهزة لذا يجب تحديث جميع البرامج بدءاً من المتصفح وإنتهاءاً بنظام التشغيل.
الخطوة الثالثة والهامة قيام المستخدم باختيار برنامج حماية قوي وتثبيته في الجهاز وتحديثه بشكل مستمر.

س2/ كثيراً ما يواجه المستخدمين رسائل وإطارات منبثقة عند تصفح الانترنت و لا يعلمون عنها نظرا لجهلهم بها فهل وضحتم للمستخدم أنواع تلك البرمجيات وعمل كل برنامج؟

ج2/ الإعلانات المنبثقة أو الإطارات المنبثقة في المتصفحات هي أقل شعبية من حيث الإعلانات على شبكة الانترنت والتي تظهر من خلال نافذة متصفح جديدة ونظرا لما تسببه من إزعاج فإنها تعمل في المناطق المظلمة وتتولد معظم الإطارات المنبثقة من برنامج الجافا سكربت . لذا ننصح جميع المستخدمين بتعطيل تشغيل الجافا للمواقع الغير موثوقة.

س3/ بعد أن وضحتم لنا الأنواع دعنا ننتقل لسؤال عملي وهو كيف أكتشف أن جهازي مصاب ببرنامج خبيث؟ هل هناك علامات يستطيع المستخدم من خلالها معرفة ذلك؟

ج3/ في الماضي كان من السهولة بمكان تحديد ما إذا كان الجهاز مصاب أم لا فقط من خلال ملاحظة الجهاز ومثال ذلك وميض لمبة القرص الصلب (Hard disk) على صندوق الجهاز بشكل خارج عن العادة نظراً للإصابة بفايروس والذي يمر ويؤثر على جميع الملفات على القرص الصلب , لكن اليوم اختلف الوضع حيث أن أغلب البرمجيات قد صممت بشكل يسمح لها بالعمل في الخفاء وقد يصاب الجهاز بأكثر من فايروس دون أن يشعر بها المستخدم أثناء عمله على الجهاز وبالتالي فأن المستخدم لا يلاحظ أي تغير في جهازه سريعاً إلا بعد مرور وقت طويل و ظهور الكثير من رسائل الأخطاء في النظام وكثرة مشاكله.لذا يجب على المستخدم أن يتجنب العمل على الجهاز إذا لم يكن واثق من سلامته.

س4/ لنفترض أن المستخدم واجه في جهازه أو شبكته الصغيرة المنزلية أحد الأعراض التي ذكرتموها ما هي الخطوات العملية في مواجهة ذلك؟

ج4/ معظم التهديدات والمخاطر يتم إزالتها من الجهاز وذلك باستخدام برنامج المكافحة أنتي فايروس أو انترنت سيكيورتي . وبالنسبة للمستخدم والذي لا يستطيع برنامج الحماية لديه تنظيف الجهاز من الفيروسات تقدم الشركة أداة Kaspersky Virus Removal Tool وهي مصممة من أجل التعامل وحذف جميع أنواع التهديدات من الكمبيوتر وهذه الأداة تستخدم خوارزميات من برنامج الحماية Anti-Virus و AVZ ويمكن تحميلها من الرابط أدناه :
http://support.kaspersky.com/viruses/avptool2010
علما بأنها لا تتطلب التثبيت على النظام ومن المهم الإشارة له بأن هذه الأداة لا توفر حماية للجهاز حتى بعد تنظيف الجهاز لذا يجب إزالتها بعد عملية التنظيف وتثبيت برنامج حماية.
كذلك توفر الشركة قرص لإنقاذ النظام وذلك حال إصابته بأي نوع من الفيروسات والتي تمنع المستخدم من الدخول على نظامه ويأتي بشكل مصمم يمكن الإقلاع منه (bootable) إما من خلال CD أو USB ويجب استخدامه عند الإصابة الشديدة بالفيروسات والتي لا يستطيع تطهيرها برنامج مكافحة الفيروسات إضافة إلى أداة Kaspersky Virus Removal Tool وحيث أن التطهير يكون أكثر فعالة في هذه الحالة نظرا لعدم قدرة البرمجيات الخبيثة في السيطرة على النظام عند عملية الإقلاع.الرابط أدناه لتحميل أسطوانة الإنقاذ :
http://support.kaspersky.com/viruses/rescuedisk

س5/ في منتجات الشركة (Kaspersky) انترنت سيكيورتي وأنتي فايروس وهما يختلفان عن بعض فهل وضحتم طبيعة ذلك الاختلاف وما هو الأفضل للمستخدم والذي قد يواجهه حيرة في الاختيار بينهما؟

ج5/ برنامج Anti-Virus يوفر الحماية الأساسية والتي يحتاج لها الجهاز إضافة إلى وحده الحماية الإستباقية. بينما نجد في الجانب الآخر برنامج Internet Security والذي يحتاج له مستخدم الكمبيوتر والانترنت يتضمن إضافة لما سبق جدار حماية أيضا تقنية إدارة تشغيل التطبيقات أو sandboxing للعمليات الغير موثوق بها وبالتالي تقدم مزيد من الحماية. كذلك من المزايا والتي تأتي مع برنامج Internet Security مزية الرقابة الأبوية والتي تكمن الوالدين والعائلات من الرقابة على أطفالهم بتصفية المحتويات الغير مرغوبة أو الحد من وصولهم إلى برامج معينة و استخدام الانترنت ومن ذلك (الألعاب – تطبيقات الرسائل الفورية – المواقع – الشبكات الاجتماعية وما إلى ذلك).

س6/ إحدى الأدوات والتي تقدمها شركة كاسبر في برامجها هو الجدار الناري ما طبيعة عمله والهدف من وجوده؟ وهل يغني عن الجدار الناري الموجودة في نظام التشغيل windows ؟

ج6/ الجدار الناري والذي يأتي مع نظام التشغيل يؤدي مهام بسيطة ومحددة جداً لذلك فأنه يجب على المستخدمين والذين يبحثون عن حماية أفضل استخدام جدار حماية والذي يأتي مع برامج الحماية . وهذه التقنية أي تقنية الجدار الناري (Firewall) يتم تقييمها بين فترة وأخرى من قبل طرف ثالث ومن ذلك شركة (i.e. Matousec) وبناءا عليه فأن المستخدم يستطيع تحديد ما يريد اعتماداً على نتائج تلك الاختبارات.

ولمتابعة بقية ما دار في حوارنا يرجى زيارة الرابط أدناه وتحميل الكتاب الالكتروني :

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s